صحة وتكنولوجيامجلة الراية

“سوخوي-27” تصبح أفضل من المتوقع

المقاتلة الثقيلة الروسية “سو-27” (سوخوي-27)، تتمتع بمزايا أفضل مما كان متوقعا، ولتغدو منصة لإنشاء طائرات جديدة.

© Sputnik . Виталий Тимкив

وحُددت مهمة “سوخوي-27” التي رأت النور تحت اسم “تي-10” في مكافحة مقاتلة “إف-15” الأمريكية، وفقا لـ”19فورتي فايف”، ولكنها شهدت تطورا لتصبح أفضل مما كان متوقعا، ولتغدو منصة لإنشاء طائرات جديدة.

وبدأت روسيا تصنيع الطائرات التي أطلق حلف شمال الأطلسي عليها اسم “فلانكر” في عام 1982. وفي عام 1984 ظهرت طائرة التدريب والقتال “سو-27أو بي”. وظلت “سوخوي-27” المقاتلة الأساسية للطيران العسكري الروسي حتى بداية الألفية الثالثة. وتطورت طائرات كثيرة من طراز “سو-27” إلى طائرة “سو-27إس إم”.

وفي نفس الوقت بدأت روسيا تصدّر طائرات “سو-27” إلى الخارج. وأصبحت الصين أول دولة أجنبية تحصل على مقاتلة “فلانكر”. وصنعت روسيا من أجلها مقاتلة تتميز بالقدرة على التعامل مع الأهداف الأرضية. وأقبلت الصين على تصنيع الطائرات المماثلة لـ”سو-27″ التي أطلق عليها اسم “جي-11” بترخيص روسي. ثم اشترت الهند رخصة إنتاج مقاتلات “سو-30إم كا” التي تتمتع بقدرة أكبر على ضرب الأهداف الأرضية والبحرية.

وفي تلك الأثناء صنعت روسيا طائرة “سو-30إس إم” لقواتها الجوية واستعدت لإنتاج “سو-35″، التي سرقت الأضواء من “سو-33” وهي مقاتلة محمولة بحرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى