الاخبار الرئيسيةالراية العالميةالوطن العربي

رد المقاومة اليمنية يصل العمق الإماراتي

وقوع حادثي تفجير الأول قرب خزانات “أدنوك” والثاني في مطار أبو ظبي الدولي، والناطق باسم القوات اليمنية العميد يحيى سريع، يشير إلى أنّ بياناً مهماً سينشر للإعلان عن عملية عسكرية نوعية في العمق الإماراتي خلال ساعات المقبلة.

المقاومة في اليمن- تصوير Reuters

أفادت وكالة الأنباء الإماراتية، اليوم الإثنين، بوقوع حادثي تفجير الأول قرب خزانات “أدنوك” والثاني في مطار أبو ظبي الدولي.

وقالت شرطة أبو ظبي إنّ “التحقيقات الأولية تشير إلى رصد أجسام طائرة قد تكون لطائرات بدون طيار استهدفت المنطقتين”.

وأوضحت أنّ “الهجوم الأول استهدف فيه صهاريج بترولية في منطقة مصفح آيكاد 3 بالقرب من خزانات أدنوك”، مضيفةً أنّ “الهجوم الثاني استهدف منطقة الإنشاءات الجديدة في مطار أبوظبي الدولي”.

شرطة أبوظبي أعلنت أن الحادث أسفر عن وفاة شخص من الجنسية الباكستانية و شخصين من الجنسية الهندية و إصابة 6 آخرين إصاباتهم بين البسيطة و المتوسطة.

وأضافت أن “السلطات المختصة بدأت تحقيقاً موسعاً حول سبب الحريق والظروف المحيطة به”.

وفي وقتٍ لاحق،تحدث  الإعلام السعودي عن اعتراض وتدمير 3 مسيّرات أطلقت باتجاه المنطقة الجنوبية في المملكة.

من جانبه، أشار الناطق باسم القوات اليمنية العميد يحيى سريع، إلى أنّ بياناً مهماً سينشر للإعلان عن عملية عسكرية نوعية في العمق الإماراتي خلال ساعات المقبلة.

بالتوازي، قالت مصادر يمنية موثوقة إن العملية العسكرية في قلب العاصمة الإماراتية أبوظبي ما زالت مستمرة، موضحةً أن الحرائق تشتعل.

وقال وزير الإعلام في صنعاء، ضيف الله الشامي، إنّ الرسالة التأديبية التي كان من المفترض أن تصل للإمارات وصلت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى