الاخبار الرئيسيةالراية العالميةالوطن العربي

تونس: “قطب مكافحة الإرهاب” يقرر استنطاق الغنوشي بصفته متهما

مصادر تونسية تؤكد أنّ القطب القضائي لمكافحة الإرهاب قرّر استنطاق رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي بصفته “متّهماً”، في 19 تموز/يوليو الجاري، فيما يتعلق  بقضية جمعية “نماء تونس” الخيرية.

راشد الغنوشي- تصوير Reuters

أكدت مصادر تونسية اليوم الأربعاء، أنّ القطب القضائي لمكافحة الإرهاب قرّر استنطاق رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي بصفته “متّهماً”، في 19 تموز/يوليو الجاري، فيما يتعلق  بقضية جمعية “نماء تونس” الخيرية.

وكانت المتحدثة باسم الداخلية التونسية أعلنت إيقاف 3 أشخاص بتهمة غسيل أموال تابعين لجمعية “نماء تونس”، بعد توفر معلومات بشأن “تلقي الجمعية أموالاً من الخارج”.

وقالت إنّ من بين هؤلاء ” شخصية سياسية كان لها منصب سياسي، وساهمت في تأسيس حزب سياسي سابقاً”.

وأبلغ الغنوشي، أمس الأربعاء، رسمياً بالاستدعاء الموجّه إليه من طرف القطب القضائي لمكافحة الإرهاب.

وأمس الثلاثاء، أعلنت اللجنة التونسية للتحاليل المالية التابعة للبنك المركزي التونسي تجميد حسابات بنكية وأرصدة مالية لرئيس حركة النهضة راشد الغنوشي و9 أشخاص آخرين.

وإلى جانب الغنوشي وأحد أبنائه، ضمّ الإعلان أسماء رئيس الحكومة الأسبق حمادي الجبالي وابنتيه، ووزير الخارجية الأسبق رفيق بن عبد السلام وآخرين.

يأتي ذلك بعدما وجّه القضاء التونسي رسمياً، في 28 حزيران/يونيو الماضي، تهمة “الانتماء إلى تنظيم إرهابي” إلى 33 شخصاً، من بينهم الغنوشي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى