الاخبار الرئيسيةالراية العالميةالعالم الإسلامي والعالم

برلمانية تشيكية تدعو إلى محاسبة أمريكا على جرائمها في العراق وسوريا

عضو البرلمان الأوروبي عن تشيكيا رئيسة الحزب الشيوعي التشيكي المورافي كاترجينا كونيتشنا، تحمل الولايات المتحدة المسؤولية عن الكثير من الصراعات الجارية في العالم، داعية إلى إنشاء محكمة خاصة بجرائم الحرب التي ارتكبتها الولايات المتحدة في العراق وسوريا وليبيا واليمن وغيرها من الدول.

سوريا-تصوير-Reuters

دعت عضو البرلمان الأوروبي رئيسة الحزب الشيوعي التشيكي المورافي كاترجينا كونيتشنا إلى إنشاء محكمة خاصة بجرائم الحرب التي ارتكبتها الولايات المتحدة في العراق وسوريا وليبيا واليمن وغيرها من الدول.

وشددت كونيتشنا في حديث تلفزيوني، أمس السبت، على ضرورة تنفيذ مبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة وغيرها من الوثائق الملزمة، وأيضاً تطبيق المبادئ العامة للعدالة في حال حرصت بعض الحكومات والبرلمانات الأوروبية على احترام القانون الدولي وإحقاق العدالة التي تعاقب المعتدي.

وأعادت البرلمانية الأوروبية التذكير بالغزو الأمريكي للعراق الذي كان خرقاً للقانون الدولي ولميثاق الأمم المتحدة وقرارات مجلس الأمن، مشيرةً إلى أن ذريعة امتلاك العراق أسلحة دمار شامل لتبرير هذا الغزو كان كذبةً مقصودة، أدت إلى مقتل الآلاف من المدنيين العراقيين.

جرائم الاحتلال الأمريكي في سوريا

وفي 11 مارس/آذار 2019، نقلت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” عن مصادر من الأهالي قولهم، إن طيران “التحالف الدولي” -الاحتلال الأمريكي- “ارتكب مجزرة واستشهد فيها أكثر من 50 شخصا غالبيتهم أطفال ونساء في مخيم الباغوز بريف دير الزور الشرقي”.

والعام الماضي اتهمت صحيفة “نيويورك تايمز” الجيش الأمريكي بالتستر على ضربتين جويتين نفذهما على سوريا عام 2019 تسببتا في مقتل نحو اربع وستين امرأة وطفلا، مرجحة أن تكونا جريمة حرب.

وقالت الصحيفة إن القيادة المركزية الأمريكية، اعترفت بالغارتين بمحافظة دير الزور، وتتحمل مسؤولية الخسائر غير المقصودة في ارواح الابرياء.

الجرائم بحق المدنيين في سوريا التي أخفتها الولايات المتحدة الاميركية كشفت عن غيض من فيضها صحيفة “نيويورك تايمز” الأميركية.

الصحيفة اتهمت في بيان لها الجيش الاميركي بعدم اجراء تحقيق مستقل في قصف آخر معاقل تنظيم “داعش” الارهابي في منقطة البوكمال في دير الزور عام الفين وتسعة عشر، مشيرة الى أن الطائرة الاميركية من طراز اف ستة عشر ايه أسقطت قنبليتن على تجمع سكاني دون سابق انذار محدثة انفجارا وصفته بالمروع ما اسفر عن مقتل معظم المدنيين.

الصحيفة اعتبرت أن مجزرة الباغوز الاستثنائية ستحتل المرتبة الثالثة في أسوأ أحداث الخسائر المدنية للجيش الاميركي في سوريا إذا تم الاعتراف بقتل اربعة وستين مدنيا مؤكدة عدم اتباع اللوائح الخاصة بالإبلاغ عن الجريمة المحتملة والتحقيق فيها او محاسبة أحد. مشيرة الى أن ضابطا قانوناي وصف الغارة بأنها جريمة حرب محتملة تتطلب إجراء تحقيق.

وكشفت الصحيفة عن رصدها خطوات الجيش الاميركي بإخفاء الضربة الكارثية والتقليل من عدد القتلى. متهمة قوات “التحالف” بقيادة الولايات المتحدة بجرف موقع الانفجار دون إخطار كبار القادة.

ونقلت “نيويورك تايمز” عن عسكري أمريكي لم يكشف عن اسمه قوله إنهم في مركز العمليات المشتركة للقوات الجوية الأمريكية بقاعدة العديد في قطر، شاهدوا ما كان يحدث “بذهول وعدم تصديق” وذلك لأن طائرة مسيرة قامت بتصوير الضربات على الهواء مباشرة.

وجرى التأكيد على أن الضابط القانوني في سلاح الجو اعترف بوقوع جريمة حرب تتطلب التحقيق. لكن، كما تشير الصحيفة، “في كل خطوة تقريبا اتخذ الجيش خطوات لإخفاء الضربة الكارثية”، حيث تم التقليل من عدد القتلى، ووضعت التقارير حول هذا الموضوع تحت ختم سري للغاية. وقامت قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة بالإضافة إلى ذلك، بتجريف موقع الضربات، ولم يتم إخطار القيادة العليا بالحادث.

المتحدث الرئيسي باسم القيادة المركزية النقيب وليم بيل أوربان اعترف بإزهاق ارواح الابرياء في الغارات الاميركية مؤكدا اتخاذ جميع الإجراءات الممكنة لمنع حدوث ذلك. واوضح بأن التحقيق والادلة تثبت تحمل القيادة المركزية المسؤولية الكاملة عن الخسائر غير المقصودة في الأرواح. لكن قيادته قالت لا يوجد ما يبرر إخطارا رسميا بجرائم حرب أو تحقيق جنائي أو إجراء تأديبي.

لكن محامي سلاح الجو ، المقدم دين دبليو كورساك ، يعتقد بأنه شهد جرائم حرب محتملة وقال إنه ابلغ المفتش العام المستقل لوزارة الدفاع ولجنة القوات المسلحة بمجلس الشيوخ ،بحصوله على مواد سرية للغاية تتهم إحدى الوحدات بتزييف سجل الضربات للتستر على الجريمة. ووصف حصيلة القتلى بأنها عالية بشكل صادم ، مؤكدا أن الجيش لم يتبع متطلباته الخاصة للإبلاغ عن الغارة والتحقيق فيها.

أميركا تستفيق لسمعتها

وبعد أن أرسلت الصحيفة النتائج التي توصلت إليها إلى القيادة المركزية الأمريكية، اعترفت القيادة لأول مرة بوقوع الضربات، وقالت إن 80 شخصا قُتلوا، لكن الضربات الجوية “كانت مبررة”.

وبحسب القيادة المركزية الأمريكية فإن 16 مسلحا وأربعة مدنيين كانوا من بين القتلى. أما بالنسبة للقتلى الستين الباقين، فمن غير الواضح ما إذا كانوا مدنيين أم لا، ويعود ذلك جزئيا إلى أن “النساء والأطفال في داعش حملوا السلاح أحيانا”.

وقال المتحدث باسم القيادة المركزية، بيل أوربان، إن القيادة “تتحمل المسؤولية الكاملة عن الخسائر غير المقصودة في الأرواح”.

على ضوء ذلك، قالت وزارة الدفاع الأمريكية “البنتاغون”، نهاية شهر نوفمبر/تشرين ثاني عام 2021 إن أوستن أمر جنرالا كبيرا بإجراء مراجعة للضربة التي أسقطت ضحايا مدنيين، وفقا لرويترز.

تعليقا على الضربات الجوية الأمريكية في سوريا تسببت في مقتل العشرات من المدنيين، نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، أكد ضرورة أن يتحمل الفاعل المسؤولية في مثل هذه الحالات.

من جهته، أكد خبير أميركي، أن تدخل بلاده في الشؤون الداخلية للعديد من الدول بينها سوريا، تسبب بأزمات كبيرة، داعياً قادتها لقبول التنازلات، والخسارة لتجنب وقوعها.

خبير أميركي يؤكد تسبب بلاده بأزمات كبيرة في دول عديدة

وفي مقال نشره موقع “19fortyfive” الأميركي، أوضح الخبير تيد غالن كاربنتر، أن تدخل الولايات المتحدة الأميركية في الشؤون الداخلية للعديد من الدول، تسبب بأزمات كبيرة، أصبحت السيطرة عليها أمراً صعباً، مشيراً إلى الصومال والبوسنة وكوسوفو وأفغانستان والعراق وليبيا، وسوريا، والآن أوكرانيا، وذلك حسب ما ذكر موقع قناة “روسيا اليوم” الإلكتروني أمس.

وأضاف كاربنتر: أن “على قادة الولايات المتحدة أن يدركوا، أن الحكمة تقتضي قبول التنازلات، والخسارة أحياناً، لتجنب وقوع الكوارث، بيد أن ساسة البيت الأبيض لا يرغبون بالتعلم من الأخطاء السابقة”.

وأشار إلى أن التدخل الأميركي في الأزمة الأوكرانية، يسهم في تحولها إلى صراع طويل الأمد بين الغرب وروسيا.

روابط ذات صلة:

جريمة حرب- الاحتلال الأمريكي أخفى مقتل عشرات الاطفال والنساء في غارتين على سوريا

الاحتلال الأمريكي في سوريا تستر على ضربتين جويتين نفذهما عام 2019، تسببتا في مقتل زهاء 64 سيدة وطفلا، وهي جريمة…

أكمل القراءة »

الأمم المتحدة تعلق على “جريمة الحرب” الأمريكية التي أودت بحياة مدنيين في سوريا

تعليقا على الضربات الجوية الأمريكية في سوريا تسببت في مقتل العشرات من المدنيين، نائب المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة،…

أكمل القراءة »

خبير أميركي يؤكد تسبب بلاده بأزمات كبيرة في دول عديدة.. تواصل التظاهرات ضد “قسد” بريف دير الزور

بينما تتواصل التظاهرات الأهلية بريف دير الزور ضد ميليشيات “قوات سوريا الديمقراطية- قسد” بريف دير الزور، وسط قطع الطرق بالإطارات…

أكمل القراءة »

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى