الراية العالميةالعالم الإسلامي والعالم

الخارجية الإيرانية: مفاوضات الاتفاق النووي وصلت إلى طريق مسدود

وزارة الخارجية الإيرانية تؤكد أنّ مفاوضات الاتفاق النووي وصلت إلى “طريق مسدود”، لافتةً إلى أنّ أوروبا تتقاعس عن الوفاء بالتزاماتها في الاتفاق النووي.

RT

أكّدت وزارة الخارجية الإيرانية أنّ مفاوضات الاتفاق النووي وصلت إلى “طريق مسدود”، لافتةً إلى أنّ أوروبا تتقاعس عن الوفاء بالتزاماتها في الاتفاق النووي.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية ناصر كنعاني: “يبدو أننا وصلنا إلى طريق مسدود في مفاوضات الاتفاق النووي”.

ورداً على القرار المناهض لإيران، الصادر عن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، قال كنعاني إنّ “إيران لن تتعاون مع اللجنة السياسية المسماة لجنة تقصي الحقائق”.

وأضاف أنّ “الاستخدام المتسرع لآليات حقوق الإنسان واستخدام هذه الآليات أداةً ضد الدول المستقلة أمر مرفوض ومدان ولا يساهم في النهوض بحقوق الإنسان”.

وتابع: “لا شك في أن الحكومات الغربية، زخصوصاً الحكومة الأميركية وبعض الحكومات المتحالفة معها، أدت دوراً في إثارة أعمال الشغب داخل إيران، وجرى تقديم هذه المعلومات إلى السفراء المقيمين في طهران في أطر مختلفة، كذلك جرى القبض على عدد كبير من المواطنين  من مختلف البلدان لدورهم في التحريض على الشغب”.

وبشأن الهجوم على ناقلة النفط “الإسرائيلية”، قال كنعاني إنّ “توجيه الاتهامات الكاذبة إلى إيران هدف یسعى له الاحتلال الصهيوني وحلفاؤه.. وإذا فعلت إيران شيئاً، فهي شجاعة بما يكفي لتحمل مسؤوليته”.

وكان إقلیم کردستان العراق ضمن القضايا التي تطرق إليها كنعاني في مؤتمره الصحافي، إذ أعرب عن ترحيبه بالتقارير إزاء نشر الحكومة العراقية قوات على الحدود المشتركة بين البلدين.

وكانت الحكومة العراقية قد قررت منذ أيام وضع خطة لإعادة انتشار القوات العراقية على طول الحدود مع إيران وتركيا، وذلك ضمن عدة قرارات بعد الهجمات الأخيرة من الدولتين على أماكن انتشار جماعات مسلحة مناوئة داخل أراضيها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى